03:01 PM الثلاثاء   6 / 2 / 1440 هـ الموافق 16 / 10 / 2018 م

:: أخبار خيركم : خيركم : اليوم الوطني.. مستقبل مشرق.. ورؤية وطن حضارية

التاريخ : 02 - 10 - 2018 م
عدد المشاهدات : [ 17 ]




هنأت المقام السامي والشعب الكريم

خيركم : اليوم الوطني.. مستقبل مشرق.. ورؤية وطن حضارية

رفع المهندس عبدالعزيز حنفي رئيس مجلس إدارة خيركم بمحافظة جدة أسمى آيات التهاني والتبريكات لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز وجميع أبناء الشعب الكريم بمناسبة اليوم الوطني.

وأكد أن ذكرى اليوم الوطني 88 تأتي ووطننا يمر بمرحلة جديدة من التطور من خلال الرؤية المستقبلية " رؤية المملكة2030 " التي تعكس تطلعات القيادة ـ حفظها الله ـ لبناء مستقبل مشرق بإذن الله لهذا الوطن وتحقيق التنمية الشاملة. 

وقال رئيس خيركم :اليوم الوطني ذكرى نفخر بها جميعا لكيان عظيم أرسى دعائمه وثبت أركانه؛ للمجد والعلياء رجل بذل الغالي والنفيس وهيئه الله تعالى ليجمع شمل أبناء الوطن الواحد ويوحد كلمتهم تحت راية لا إله إلا الله محمد رسول الله أنه جلالة الملك عبدالعزيز طيب الله ثراه. 

ولفت إلى أن أهمية اليوم الوطني لدى أبناء الشعب السعودي تكمن في تلمس المنجزات والقفزات التنموية والحضارية التي شهدتها المملكة العربية السعودية في مختلف المجالات والتي تؤكد صلابة التأسيس وقوة البناء لهذه الدولة المباركة والتي بنيت على أسس وثيقة وقواعد متينة هما كتاب الله الكريم وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم فأثمرت أمنا ورخا واستقرارا وطمأنينة رغم كيد الكائدين وحسد الحاسدين. 

وذكر أن الدولة أيدها الله ومنذ عهد المؤسس طيب الله ثراه إلى عهد خادم الحرمين الشريفين حفظه الله تهتم بالقرآن وتعليمه فقد أنشأت الجامعات والمعاهد وأولت جمعيات تحفيظ القرآن الكريم؛ عناية ودعم ورعاية وباركت برامجها وفعالياتها والتي تصب في مصلحة أبناء الوطن أخلاقاً وقيماً ووسطية واعتدالا.

وقال في ختام تصريحه: إن اليوم الوطني مناسبةٌ عزيزةُ غالية تتكررُ كُلَ عامٍ لِتُذَكِر بِما فعلَ الملكُ المؤسسُ – رحِمهُ الله – ومن بعده أبناءه البررة لتوحيدِ هذا الكيان تحت رايةٍ واحدةٍ والمضي بهِ في طريقِ النموِ والتطورِ والبناء، نجدد ونعزز فيها الولاءِ والبيعةِ لقيادةِ هذا الوطن والتأكيدِ على الوحدةِ الوطنيةِ والوقوف خلفَ قيادتِنا ودعمِ كُلِ خُططِ التنميةِ وبرامجِ التطويرِ ، وتحقيق رؤية المملكة 2030 والتي تمثل مرحلة جديدة من استشراف المستقبل، للمجد والعلياء. 

نسأل الله سبحانه وتعالى أن يوفق خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين ويمدهما بعونه وتوفيقه، ويديم على بلادنا المباركة عزها ورخاءها و أمنها .